عقدت المنظمة العربية للتنمية الإدارية الندوة التعريفية الأولى لجائزة الشارقة في المالية العامة بالتعاون مع وزارة المالية الأردنية، وذلك يوم الخميس الموافق 22 فبراير 2018، في عمان-المملكة الأردنية الهاشمية

وفي افتتاح الندوة، أعرب سعادة الدكتور/ ناصر الهتلان القحطاني، مدير عام المنظمة عن أمله أن تتسابق الدول العربية للمشاركة في الجائزة لتحقيق الأهداف المرغوبة منها وتبادل الخبرات والتجارب وتحقيق المستوى الأفضل من الأداء والخدمات المالية.

وقال سعادته “إن انطلاق أولى الندوات التعريفية من الأردن يأتي لتميز التجربة الأردنية إداريًا وماليًا، ولقدرة الأجهزة الأردنية على إدارة الموارد الشحيحة بفعالية، خصوصًا في مجالي الصحة والتعليم”.

ومن جانبه، قال أمين عام وزارة المالية، الدكتور/ عز الدين كناكرية أن “موضوع الجائزة يعمل على إبراز الإنجازات التي تحققت في المالية العامة بالمملكة، والهدف منه ليس تحقيق أغراض الجائزة فقط، بل يعد أداة لتطوير الأداء المالي في الأردن والدول العربية”.

وأوضح مستشار المنظمة، عضو المجلس الأعلى للجائزة، الدكتور/ عزام إرميلي، “أن المشاركة في فئات الجائزة توفر للجهات الحكومية استلام تقرير تعقيبي تفصيلي يظهر أبرز نقاط القوة وأهم فرص التحسين والتطوير، ويعقد مقارنة للأداء مع جهات أخرى متميزة في ذات المجال، وهو أداة للتقييم الذاتي والتحسين المستمر للأداء والعمل، وتسريع ومأسسة الجهود التطويرية، وتحفيز الموظفين وفرق العمل ماليًا ومعنويًا، ويساعد على تحقيق زيادة معدلات رضا العاملين والمتعاملين والشركاء وأصحاب المصالح”.

الجدير بالذكر أن الجائزة التي أطلقها حاكم الشارقة، سمو الشيخ الدكتور/سلطان بن محمد القاسمي، تسعى إلى إحداث وتأصيل نقلة نوعية في أداء ونتائج وخدمات المالية العامة في الجهات والمؤسسات الحكومية في المنطقة العربية لتصل إلى مستوى عالمي رائد، من خلال تقديم نموذج إرشادي للتميز، ومجموعة مستمرة ومستدامة من مبادرات التحسين وفعاليات التطوير.